• ×

07:10 صباحًا , السبت 8 ذو القعدة 1439 / 21 يوليو 2018

11-19-1429 01:07 صباحًا

عيسى حسين الفيفي+عبدا لله علي الفيفي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد

أخواني منسوبي ملتقى فرسان فيفاء بتبوك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تشرفنا بحضور اختتام أعمال الدورة الثانية

بملتقاكم المبارك فحسن الاستقبال,وتوهج الاحتفال , وتميزت الضيافة ,

وطاب الملتقى وحظينا منكم بالكثير ونقلنا عنكم الكثير ونحتفظ لكم بالكثير

فأي أناس أنتم لا تبدأ في وصفكم الكلمات ولا تنتهي في وصفكم الكلمات0
أحدنا كان يقول (أن فيفاء هناك ولا تدري إنها هنا)
فقلت له ما رأيك أن نقول أننا من خلال هذا الملتقى
لم نعد شعبا يهتم بالأموات أكثر من الأحياء كما قال الدكتور
ولم يعد تراثنا مدفونا كما قال الأستاذ
وصار الشعر لدينا موثقا أيها الشاعر
فقال نعم هو ذاك
نتمنى لكم التوفيق ونريد أن نشكركم
فشكرا لذالك الرجل ثاقب البصيرة وحثيث الخطى
رجل واحد لا يسكن ألا القمة ولا يختار ألا الأفضل
رجل واحد استقبلنا وودعنا ولا زال معنا
رجل واحد ولد في تبوك من العام سبعة وعشرون وأربعمائة وألف للهجرة
رجل واحد هو: ملتقى بن فرسان بن فيفاء الفيفي
وختاما نستميحكُم عذراً وسوف تعذروننا لأنكم أنتم
وتقبلوا تحياتنا00


أخوانكم
عيسى حسين الفيفي
عبدا لله علي الفيفي

11-18-1429 11:22 مساءً

أبناء فيفا بمنطقة عسير

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء وسيد المرسلين نبينا وحبيبنا محمد بن عبد الله عليه أفضل الصلاة وأتـم التسليـــتم وبـــــــــعــــد,,,

ها نحن أبناء فيفا بمنطقة عسير نحييكم من القلب ياملتقى فرسان فيفاء على ما بذلتموه من جهد وحققتموه من نجاح متواصل يميزكم عمن سواكم ..
كنتم متميزين بأدائكم ومتألقين بنجاحكم فهنيئاً لك ياملتقى الفرسان بأعضائك الفرسان..
شرفتمونا بالدعوة..
وقدرناكم بالحضور..
لأنكم أنتـــــــــــم..
*قد تتسألون ماذا قدمنا لهؤلاء الضيوف..؟
وهل سمونا بحفلنا إلى درجة النجاح..؟
نقول نحن ابناء فيفا بعسير .. نعم والله قدمتم الكثير الكثير حتى أن الضيف لم يستطيع أن يعبر بشيء بسيط مما لقيه من حفاوة وتكريم..
لقد عجز لسانه عن التكلم..
وخيم الصمت على شفتاه..
نعم والله لقد وصلتم إلى درجةٌ عالية من التفوق,وجودة شاملة من الأبداع,فهنيئاً لكم أيها الصرح الأشم,
ماذا عسانا أن نقول..وماذا عسانا أن نفعل..
والله أنها لتتغاير الجمل,,
وتتلاشؤ الكلمات,,
وتتخافد الحروف,,
في وصف ما رأينا وما لمسنا من أهتمام وتقدير,فشكراً لكم ياملتقى الفرسان..
حاولنا أن ننتقد شيء من ذلك الحفل !! فنتقدنا أنفسنا عندما وضعنا في مكان لسنا أهل له, وبكل صراحة لو كتبنا ما رأته العين لنفذ مداد القلم,ولو حكينا ما بداخلنا لنعقد اللسان,
أبى القلب إلا أن يعبر بشيء ولكن خشيّ ألا ينصفكم اللسان فرأى أن يلتزم الصمت فربما يكون الصمت أبلغ احياناً, ولكم مني ومن اخواني الذين شرفوكم في حفلكم كل الأحترام والتقدير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تقبلوا خالص تحياتنا نحن ابناء فيفا بعسير..
حسين علي الفيفي,,
جابر حسين الفيفي,,
محمد حسين الفيفي,,
محمد سلمان الفيفي